أخبار

 

الشركة حريصة على المُساهمة بدفع عجلة الاقتصاد الوطني

" زين " الراعي الرئيسي لمعرض الكويت للسيارات 2020

 

الكويت – 06 يناير 2020:

أعلنت زين المزوّد الرائد للخدمات الرقمية في الكويت عن رعايتها الرئيسية لفعاليات النسخة التاسعة من معرض الكويت للسيارات 2020، وهو الحدث الأكبر من نوعه في دولة الكويت الذي يوفّر منصة متكاملة لوكالات السيارات والمركبات والدراجات النارية، ويعقد على مدار عشرة أيام في الفترة من 16 – 25 يناير في مول 360.

وأوضحت الشركة في بيان صحافي أن رعايتها لهذا المعرض تأتي تماشياً مع استراتيجيتها للمسؤولية الاجتماعية والاستدامة، والتي تسعى من خلالها كشركة رائدة في القطاع الخاص الكويتي على دعم مُختلف المبادرات والجهود المُبتكرة بما يُسهم بدفع عجلة التنمية الاقتصادية في الدولة، خاصةً وأن المعرض يوفّر المساحة الأكبر من نوعها لعشّاق السيارات والمهتمين بالمركبات والدراجات النارية للتعرف على أحدث وآخر ما توصل إليه أكبر صُنّاع المركبات من الشركات العالمية والعروض الحصرية التي توفرها الوكالات المحلية.

وبينت زين أنها ستتواجد في المعرض من خلال جناحها الخاص على مدار فترة تنظيمه في مول 360 ولمدة عشرة أيام متواصلة، والذي ستقوم من خلاله بتوفير عروضها الحصرية لزوار المعرض على مجموعة من أحدث خدماتها ومُنتجاتها، هذا بالإضافة إلى توفير فرصة للمشاركة في السحب الأسبوعي على حملتها الجديدة "سجل مع زين" مجاناً عبر جناح الشركة في المعرض.

وذكرت الشركة أن معرض الكويت للسيارات 2020 يُعتبر الحدث الأكبر من نوعه على مستوى دولة الكويت، خاصةً ومع النجاح الكبير الذي حققه في المواسم الثمان الماضية، والتي شهدت عرض أكثر من 150 سيارة من أكبر الشركات العالمية، وتوفير العروض الحصرية من الوكالات المحلية، والكشف عن 24 سيارة جديدة خلال المعرض بعضها للمرة الأولى على مستوى الشرق الأوسط، وزيارة أكثر من 312 ألف زائر خلال الموسم السابق لوحده، وغيرها الكثير.

وأكدت زين أنها تُدرك أهمية دور مؤسسات القطاع الخاص في تشجيع مثل هذه المبادرات التي تدفع من الحركة الاقتصادية في الدولة، خاصةً كونها إحدى أكبر الشركات الوطنية الرائدة في القطاع الخاص، حيث أتت مُشاركتها لتؤكّد على اهتمامها والتزامها بتطوير الأعمال الإبداعية المختلفة في المجتمع الكويتي المليء بأصحاب المواهب من الشغوفين والمبدعين الذين يملكون أفكاراً إبداعية تهدف إلى تقديم حلول فعلية لاحتياجات السوق.

وأكدت الشركة على حرصها بالمشاركة الفعّالة في مختلف الأنشطة المحلّية التي تهدف إلى الإسهام في دفع عجلة الاقتصاد المحلّي، حيث لن تدّخر الشركة جهداً في تقديم المساندة والدعم لكل جهة تملك فكرة ورؤية تتسم بنواحي الإبداع وتخدم المجتمع وتُسهم في رفعة الوطن.